هل الايزيديون في الحكومة الكوردستانية يمثلون المجتمع الايزيدي ...؟؟؟ نادر دوغاتي‎

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الجواب تسمعه في الشارع الايزيدي فالانسان عندما يصبح راعياً لقطيع من الغنم يجب أن يعرف كيف يحافظ على سلامة القطيع من الذئاب والحيوانات المفترسة . او قد أنفرد عدد من أغنامه الى قطيع أخر . أو راعياً أخر قد سرق من قطيعه قسماً . فليس فقط اصبحت راعياً لتستلم راتبك وتعيل عائلتك . بل هناك مسؤلية في ذمتك أي تقصير يضر بسمعتك الى أبد الدهر و تؤذي الاخرين أيضاً والتاريخ لايرحم .
خلاصة الحديث . للايزيديين عدد لابأس بها من الممثلين في الحكومة الكوردستانية وبالاخص من قبل الحزبين الرئيسين ( الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني ) ومن ضمنهم سادة وزراء وبرلمانيون ولجنتين أستشاريتين بالاظافة الى مستشارين شخصيين لرئيس العراق السيد مام جلال طالباني ورئيس الحكومة الكوردستانية السيد نيجيرفان بارزاني .
ياترى أين هؤلاء السادة الكرام من الاحداث الساخنة في الساحة الايزيدية حيث توحد كل مؤسسات كوردستان من أول نقطة في شرق السليمانية الى أخر نقطة في غرب زاخو. وهؤلاء السادة الكرام قادة الايزيدية شأنا أم ابينا . الى يومنا هذا لم يستطيعوا لم شملهم في طاولة مستديرة . ودراسة وضع الايزيدية بشكل عام والمؤامرات التي تحك ضد الايزيديين من قبل قوة الارهاب والظلام في العراق والدول الاقليمية . والمتمثلة ببقايا مرتزقة العفلقيين والصداميين بقيادة حارث الضاري وعدنان الدليمي وصالح المطلك . وأخر مؤامراتهم أشراك ممثل حركة الاصلاح الايزيدي في البرلمان العراقي السيد ( أمين فرحان جيجو ) في مؤتمر أسطنبول . مؤتمر النفاق وأشعال الحرب الاهلية واعادة العراق الى أيام الدكتاتورية الصدامية واحضان البعثعفلقي .
وعلى القيادة الايزيدية في الحكومة الكوردستانية من كلا الحزبين الرئيسين الجلوس في طاولة مستديرة واتخاذ قرار بشأن مشاركة البرلماني الايزيدي السيد أمين فرحان جيجو في مؤتمر أسطنبول . مع الجبهة التركمانية والاحزاب السنية البعثية التي يومياُ تقتل أبناء شعبنا على الهوية دون أي ذنب في الموصل وأطرافها . ( لان السكوت علامة الرضى ) . وفي حالة عدم الرد بمعنى أنكم راضيين على مشاركتهم في المؤتمر المذكور . ومن المعلوم أن دعم الاحزاب السنية البعثية والتركمانية للحركة الايزيدية لهم هدفين أساسيين فيها وهي أولا أنكار الهوية الكوردية للايزيديين . وثانياً محاولة قطع سنجار ( شنكال ) من أقليم كوردستان والحاقه بالامارة الاسلامية المرتقبة .
وكذالك من واجب القيادة الدينية الايزيدية المتمثلة بسيادة الامير تحسين بك وسيادة بابا شيخ اتخاذ موقف على مشاركة عضو البرلمان الايزيدي في مؤتمر أسطنبول . وهل هذه المشاركة تخدم المجتمع الايزيدي أم لاء .
واخيراً وليس أخراً نقول للسيد أمين فرحان جيجو المحترم هل مشاركتكم في مؤتمر أسطنبول بأسم حركتكم فقط ( حركة الاصلاح ) . أم بأعتباركم ممثل عن الديانة الايزيدية في البرلمان العراقي . فإذا مشاركتكم تمثل حركتكم فقط فهذا شأن خاص بكم وإذا نيابة عن المجتمع الايزيدية . فأين موقع الايزيدية من الاعراب في مؤتمر العفالقة في اسطنبول . ؟
ندائي الى كل الشباب و المثقفين الايزيديين توحيد أرائهم ودراسة الوضع الايزيدي الراهن بكل رحابة صدر وبدون تشنج واحترام الرأي والرأي الاخر والنقد البناء دون جرح شعور الاخرين بأستعمال كلمات لاتليق بالشخصية الايزيدية بل من مخلفات السفلة الصداميين . حيث أبائنا وأجدادنا علمونا على الاخلاق والتربية السليمة وأحترام المقابل .

نادر دوغاتي
المانيا / 17/12/2006
www.doxata.com
 

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة