نادر دوغاتي ... الى المجلس الروحاني الإيزدي الموقر .. حافظوا على أصالة ونقاوة الإيزدياتي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

لا بختلف الكثير بأن الدم و العرق الايزدي هو نقي و هذا ما اثبته التاريخ على مدى عصور و حتى يومنا هذا، وهذا هو الأساس في طقوس وميثولوجيا الايزدياتي اي العرق الإيزدي الآري الخالي من الشوائب حيث تنص التعاليم الدينية الايزدية بعدم التزاوج مع الأديان و الأعراق الأخرى حفاظا على نقاوة الدم و النسل الابزيدي العريق و القديم، سواءاً كانت تلك العلاقة اختيارية أو اجبارية

لذا ندعو المجلس الروحاني الايزدي بمراجعة قراره الصادر بتاريخ 24 نيسان 2019 و اجراء التعديلات اللازمة عليه و استثناء أطفال الناجيات المغتصبات من قبل الدواعش الهمجيين من القرار، و خلافاً لذلك على المجلس الروحاني تحمل تبعات قراره هذا الذي سيتسبب في انهيار وتفكك المجتمع الايزدي و أصالته و تراثه التاريخي الأصيل الذي حافظ عليه آبائنا و اجدادنا منذ القدم متصدين بذلك لأكثر من أربعة و سبعون فرمانا



الايزدياتي هي الإرث التاريخي الذي تركه لنا آبائنا و اجدادنا و حافظوا عليه لذلك لا تلوثوه بجراثيم البشرية تحت شعار المنظمات الإنسانية

نادر دوغاتي

26 / 04 / 2019

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة