مسرور بارزاني: مسؤولون ببغداد عكس الدستور وعلى قوات دجلة حماية المنطقة الخضراء ktv

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

قال السيد مسرور بارزاني مستشار الأمن القومي لإقليم كوردستان ، إن عددا من المسؤولين العراقيين يسير عكس الدستور ويسلح نفسه، مشيرا إلى أن كركوك ليست بحاجة لقوات دجلة بل يتعين نشرها في بغداد

حديث بارزاني جاء بعد لقائه مبعوث الأمم المتحدة في العراق مارتن كوبلر في اربيل للبحث في آخر المستجدات في البلاد

وقال مسرور بارزاني في بيان اصدره مكتبه ان "المشاكل العراقية يجب ان تحل بالحوار والسلام وان الدستور العراقي الاساس الوحيد لحل جميع المشاكل". 

واستدرك "ولكن ان هناك في بغداد من يتصرف عكس الدستور ويحاولون تسليح انفسهم ويرسلون القوات الى المناطق المستقطعة من الاقليم". 

واشار مسرور بارزاني الى قيادة عمليات دجلة وقال انها ارسلت بدون موافقة مجلس النواب العراقي وكذلك مجلس الوزراء وان هذا الاجراء "مخالف للدستور". 

واكد بارزاني "بانهم اذا يريدون بهذه القوات اعادة الامن والاستقرار الى كركوك فالاولى لهم ارسال هذه القوات الى بغداد للمحافظة على امن العاصمة لانه لحد الان حماية المنطقة الخضراء في بغداد لم تكن ناجحة". 

وفيما يخص كركوك اكد مسرور بارزاني ان "الدستور العراقي وفي المادة 140 وضع الحلول الناجعة لهذه المشكلة"، مؤكدا ان "سكان كركوك يجب ان يقرروا مصير مدينتهم". 

بدوره اوضح كوبلر ان "الامم المتحدة تحاول تهدئة الوضع السياسي في العراق وبالاخص معالجة المشاكل بين بغداد واربيل"، متمنيا ان "تجري الانتخابات في كركوك بنجاح اذا جرت انتخابات مجالس المحافظات العراقية".

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة