نيجيرفان بارزاني يدعو الحكومة والقطاع الخاص إلى ضرورة الإهتمام بالمجالات الصناعية والزراعية والسياحية

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

عقد مجلس وزراء إقليم كوردستان بعد ظهر اليوم الأربعاء 27/6/2012، إجتماعاً برئاسة نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان ونائبه عماد أحمد في ديوان رئاسة الوزراء مع عدد من المستثمرين المحليين في كوردستان.

بحث الإجتماع باسهاب أوضاع قطاع الإستثمار في إقليم كوردستان وآلية توسيع وتعزيز هذا القطاع، وسلط الإجتماع بشكل مفصل الضوء على المشاكل والمعوقات القانونية التي تقف عائقاً أمام مسيرة المشاريع الإستثمارية.

كما بحث الإجتماع السبل الكفيلة للحد من المشاكل وإنعاش القطاع الإستثماري، بحيث يشمل شتى المجالات ولعب دور اكبر فاعلية في الإعمار وتطوير البنية الإقتصادية في إقليم كوردستان.
وبهذا الخصوص أشاد نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان بالدور المهم لقطاع الإستثمار في الإقليم من حيث المبادرات وتحمل الأعباء والمخاطرة في إستخدام رؤوس الأموال من قبل المستثمرين لتمويل المشاريع وعبر عن شكره وتقديره للمستثمرين، وقال" ان حكومة إقليم كوردستان تدعم جميع المستثمرين وتعمل للحد من المشاكل والمعوقات التي تعيق قطاع الإستثمار".
وعبر رئيس حكومة إقليم كوردستان عن رأيه للمستثمرين فيما يخص مجال الإسكان وأكد على ضرورة إيجاد توازن بين أرباح المستثمرين والإستفادة العامة للمواطنين ذوي الدخل المحدود، وأضاف أن توجيهات جديدة ستصدر بخصوص الإسكان للأخذ بنظر الإعتبار مصلحة المستأجرين من ذوي الدخل المحدود.

وفي محور آخر من الإجتماع، أكد رئيس حكومة إقليم كوردستان على أن الإقليم بأمس الحاجة لتطوير وإنعاش المجالات الصناعية والزراعية والسياحية، ومن الآن وصاعداً على الحكومة والقطاع الخاص والمستثمرين الإهتمام أكثر بهذه المجالات.
وأعرب رئيس حكومة الإقليم عن إستعداد الحكومة لتقديم كافة أشكال الدعم والتسهيلات اللازمة للمستثمرين في المجالات الثلاثة الآنفة الذكر. كما أعلن عن إستعداد الحكومة للحد من جميع المشاكل التي تعترض مسيرة الإستثمار في هذه المجالات.

من جانبهم أعرب المستثمرون عن آرائهم وملاحظاتهم ومقترحاتهم بخصوص قطاع الإستثمار، وتحدثوا بشكل خاص على ضرورة مراجعة وتعديل قانون الإستثمار لتسهيل وتوفير فرص أكبر للإستثمار. وبهذا الخصوص أعرب نيجيرفان بارزاني عن إستعداد حكومة الإقليم لدعم هذا المطلب، وقال" الإستثمار في إقليم كوردستان كان تجربة ناجحة والحكومة ستدعم أي مراجعة أو تعديل في إغناء قانون الإستثمار".

كما تقرر في إجتماع اليوم عقد جلسة أخرى خلال الأسبوع المقبل بهدف إعداد مشروع لتطوير القطاع الصناعي في إقليم كوردستان، وليتسنى للمجلس الإقتصادي الأعلى في الإقليم إتخاذ قرار بشأن هذا المشروع والعمل على إنجازه.

المنتجات الوطنية وسبل حمايتها وتشجيعها وزيادة مواد الخام المحلية كانت جانب آخر من إجتماع رئيس حكومة الإقليم والمستثمرين حيث تقرر العمل على إعداد وإصدار قانون لحماية المنتجات الوطنية.

 

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة