الفرع السادس / اوروبا للحزب يهنيء الرئيس بارزاني وشعب كوردستان بمناسبة الذكرى الثانية والخمسون لإنطلاقة ثورة اَيلول العظيمة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

بمناسبة حلول الذكرى الثانية والخمسون لثورة الكورد الكبرى ( 1961- 1975 ) ثورة ايلول العظيمة بقيادة البارزاني الخالد ، يتقدم الفرع السادس /اوروبا للحزب الديمقراطي الكوردستاني، بأرق التهاني وأجمل التبريكات الى الرئيس مسعود بارزاني، ومن خلاله الى قيادة وكوادر واعضاء حزبنا المناضل، بشكل خاص بيشمه ركه ثورة ايلول والحركة التحررية الكوردية بشكل عام، وأبناء شعبنا الكوردي في كل مكان .

لقد كانت ثورة ايلول انعطافة مهمة في تأريخ شعبنا واصبحت بداية جديدة لرفض الإحتلال وزرع حس المقاومة لدى شعب كوردستان، ومنحتهم العزم والقوة لمقارعة الظلم والإستبداد .

ثورة ايلول العظيمة، كانت ثورة شعب يحمل قضية، حيث كانت لكافة طبقات وشرائح المجتمع الكوردستاني شرف المشاركة فيها، والانضمام الى صفوف ثوارها البيشمه ركه الابطال ، إنها مدرسة الكوردايتي العظيمة وسنبقى أوفياء لهذه المسيرة الى ان ترسوا سفينتها برالامان بقيادة حزبنا المناضل الحزب الديمقراطي الكوردستاني .

وبهذه المناسبة العظيمة، ندعوا أبناء شعبنا في إقليم كوردستان الى مواكبة النضال في مسيرة البارزاني الخالد وحزبه المناضل ( الحزب الديمقراطي الكوردستاني )، بدعم قائمة الحزب المرقم ( 110 ) لإنتخابات برلمان إقليم كوردستان المزمع عقده في ( 21 ايلول الجاري )، حفاظاً على المكتسبات التي انجزت في الاقليم بدماء أبناء شعبنا والبيشمه ركه الابطال، ومن أجل كوردستان أكثر امناً واستقراراً، وأكثر تقدماً وإزدهاراً، وبناء مؤسسات الدولة الكوردية وفق اسس علمية وديمقراطية متطورة وسليمة .

في الذكرى الثانية والخمسون لثورة ايلول العظيمة، نقف إجلالاً وإكراماً لشهداء الحركة التحررية الكوردية عامة، وشهداء ثورة ايلول العظيمة خاصة، تحية لروح البارزاني الخالد قائد ثورة ايلول العظيمة، والفقيد ادريس البارزاني، تحية الى كافة البيشمه ركه الابطال المشاركين في ثورة ايلول العظيمة .



إعلام الفرع السادس اوروبا

للحزب الديمقراطي الكوردستاني

11 / ايلول / 2013

 

 

 

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة