دعوة للتظاهر يوم الجمعة‎

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

إن الثورات هي قاطرات تاريخ , و هي أساس التغيرات التاريخية, في تطوير النظم والعلاقات الاجتماعية, بشكل راقي مطرد, بما يؤمن حرية الفرد و الجماعات بكافة تنوعاتها,

و ان الثورة السورية اصبحت من اعظم الثورات في العالم بعد تصديها البطولي لهذا النظام المجرم و لالته القمعية

ولان سوريا غنية  بتركيبتها الاجتماعية والدينية والعرقية, مما يعطي سوريا و السوريين زخما و اتساعا في الأفق الثقافية والفكرية والحضارية,

لبناء سوريا حديثة لكافة  أبنائها , سوريا فيدرالية , بعيدة عن  الدولة المركزية التي تجتمع فيها السلطة والقوة في  مركز واحد مما يعطي الفرصة  ليناء دولة الاستبداد والدكتاتورية لفئة محدودة

وكون الشعب الكوردي في سوريا جزء أساسي من تكوين الوطن السوري ,و شريك أساسي في الوطن من حيث الحقوق والواجبات,

واغناء الوطن ديمقراطيا و حضاريا, وثقافيا, وتاريخ الشعب الكوردي في سوريا   يشهد مدى عطاء  و تضحيات التي قدمها الشعب الكوردي في كوردستان سوريا , لبناء سوريا لكل سوريين

ولأننا جزء أساسي من ثورتنا السورية , ثورة الحرية والكرامة,و جزء من شرارة الثورة  في 15 آذار حيث شارك شباب كوردستان سوريا, في او تظاهرة في سوق الحميدية, واعتقلوا في 16 آذار, امام وزارة الداخلية, والشعب الكوردي , قوة أساسية في استمرارية ثورتنا السلمية, حتى إسقاط النظام و بناء سوريا

لذلك فإننا ندعوا ابنا شعبنا الكوردي  في كوردستان سوريا  إلى التظاهر غدا في يوم الجمعة 30.12.2011 ونخص أعضاء حركتنا , حركة الشباب الكورد و مؤيديها  و مؤازريها,

دعما لمدننا المحاصرة , والجريحة ولوقف حمام الدم, في حمص و درعا وحماة و جبل الزاوية,و كافة أرجاء سوريا و لتعرية النظام اللاشرعي امام كل القوى الدولية,وخاصة لجنة المراقبين العرب و التي تتجاهل حمام الدم السوري النازف, بدم بارد

وكأنهم اتفقوا مع النظام لقتلنا,

معا من اجل استمرار ثورتنا السورية, وان قوتنا في سلمية ثورتنا, في غصن الزيتون التي نحمله في أيدينا أمام فوهات الدبابات,

29.12.2011

كوردستان- سوريا

  Tevgera Ciwanên Kurd حركة الشباب الكورد T.Ck.

البريد الكتروني :tckurd@gmail.com

صفحة الفيس بوك: http://www.facebook.com/#!/www.ciwanekurd.net

الموقع الرسمي: http://www.ciwanekurd.net/

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة