تجمع منسقيات الشباب الكورد :لا حوار مع القتلة يا " الجامعة العربية "

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بعد سبعة أشهر من القمع الوحشي الذي يمارسه النظام السوري اللا شرعي ضد شعبنا المسالم الأعزل ، وبعد سقوط أكثر من ثلاثة آلاف شهيد و آلاف الجرحى وعشرات الآلاف من المعتقلين و النازحين .

كنا نأمل موقفا واضحا و حازماً من الجامعة العربية التي أجتمعت اليوم لأتخاذ قرارات بشأن سوريا منها تعليق عضويتها في الجامعة و مطالبة النظام السوري بسحب قواتها من المدن السورية ووقف قتل المدنيين و وضع خارطة طريق لتأمين انتقال سلمي للسلطة، إضافة الى إبلاغ دمشق بإمكانية اتخاذ قرارات أكثر حزماً تجاهها.

هذا حسب ما روجت لها وسائل الأعلام .

و لكن القرارات كانت مخيبة للآمال وتطلعات الشعب السوري إذ أعطت النظام ١٥ عشر يوما آخر  لأرتكاب المزيد من المجازر بحق الشعب المسالم ، و تدعوا للحوار بين المعارضة السورية والنظام  ،   هذا النظام الذي يرفض كافة السبل السلمية في تعامله مع المتظاهرين السلميين ، ولا يكف أجهزته الأمنية وشبيحته والجيش "بعد إقحامهم في حرب مع الشعب "عن قتل الناس العزل ، فكيف لأحدٍ محاورة نظامٍ مجرم ، و المساومة على دماء الشهداء ، و الألتفاف على مطالب الشعب وثورته وتضحياته العظيمة .

إننا في تجمع منسقيات شباب الكورد نرفض قرارات الجامعة العربية ودعوتها المعارضة السورية للحوار مع القتلة ، فقد حسم الشعب السوري والشباب قيادة التظاهرات والمعارضة الحقيقية في الشارع خيارهم في إسقاط النظام الاستبدادي  وعدم خوض الحوار معه و كل من يتحاور  لا يمثل إلا نفسه ، ولن نتساهل مع من يساوم على دماء الشهداء .

على دربك يا مشعل الحرية

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار

عاشت الثورة السورية

الخزي والعار للنظام الاستبدادي ..

تجمع منسقيات الشباب الكورد – سوريا

 

hevgertina-ciwana@hotmail.com

 

17.10.2011.

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة