ناشطون كورد يحرقون طلباً للمالكي بإنزال علم كوردستان عن المباني الحكومية في خانقين

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

أربيل 13 تشرين الاول/ أكتوبر (PNA)- أقدم ناشطون كورد يطلقون على أنفسهم إسم (لجنة الدفاع عن المصالح العليا لخانقين) على إحراق طلب لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يقضي بإنزال علم كوردستان عن جميع المباني الحكومية في قضاء خانقين الواقع بمحافظة ديالى.

وأفاد أحد الناشطين المشرفين على (لجنة الدفاع عن المصالح العليا لخانقين) ويدعى سلام عبد الله ل(أكا نيوز) أن "اللجنة ترفض رفضاً قاطعاً طلب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بإنزال علم كوردستان عن جميع المباني الحكومية في القضاء"، لافتاً إلى أن "القرار لم يتم تطبيقه من قبل أي دائرة حكومية في خانقين".

 

وأضاف عبد الله أن "لجنته دعت كافة المواطنين في خانقين إلى رفع علم كوردستان من على منازلهم"، مؤكداً أن "المواطنين لبوا نداء اللجنة".

 

وأشار الناشط الكوردي إلى أن "ناشطين كورد قاموا اليوم بصنع نسخ عديدة من طلب المالكي قبل أن يقدموا على إحراقها وسط القضاء تعبيراً عن رفضهم له".

 

وكان قائممقام قضاء خانقين محمد ملا حسن قد ذكر لـ(آكانيوز) أمس أن "مديرية الشرطة بمحافظة ديالى وجهت كتاباً رسمياً بطلب من رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الى خانقين يقضي بإنزال علم كوردستان عن جميع المباني الحكومية في القضاء والإبقاء على العلم العراقي عليها فقط"، مؤكداً أنه "رفض تنفيذ الطلب".

 

وأضاف ملا حسن أنه "وجه بكتاب رسمي رده لمديرية شرطة ديالى أكد فيه أن طلبها مرفوض لأنه تم الإتفاق منذ عام 2003 بعد سقوط النظام العراقي السابق على رفع العلم الكوردستاني بجوار العلم العراق فوق المباني الحكومية في خانقين".

 

من جهته ذكر المتحدث بإسم حكومة إقليم كوردستان كاوه محمود أن "حكومة الإقليم تدعم قرار قائممقامية خانقين فيما يخص الإبقاء على علم كوردستان مرفوعاً فوق المباني الحكومية في القضاء"، مشيراً إلى أنه "عمل لا يخالف الدستور العراقي الفيدرالي الدائم".

 

ك.ر

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة