انتهاء أعمال المؤتمر التأسيسي لنقابة صحفيي كوردستان- سوريا

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


برعاية وزارة الثقافة والشباب في حكومة إقليم كوردستان، وتحت شعار" من
أجل صحافة حرة، انتهت اليوم في العاصمة هولير في 19-9-2013 أعمال المؤتمر
التأسيسي لنقابة صحفيي كوردستان- سوريا والذي استمر يومي 18-19- الجاري.
في ظل الظروف التي يمر بها وطننا عامة وكوردستان خاصة، ارتأينا نحن
مجموعة من صحفيي كوردستان- سوريا تشكيل إطار قانوني ومدني، وهو نقابة
تحمي الصحفيين الكورد، تدافع عن حقوقه باعتباره يمارس مهنة تحتمل على
مخاطر كبيرة، وتأكيد العمل على تشكيل هذه المؤسسة بصورة مستقلة عن كافة
الأحزاب والتيارات السياسية، وتفعيل أداء الصحفي والعمل ضمن إطار النقابة
وفق القوانين والمواثيق والعهود الدولية، وخاصة الإعلان العالمي لحقوق
الإنسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية.
إن هذا الإطار كان ضرورة تاريخية من أجل لمّ شمل الصحفيين الكورد في
كوردستان-سوريا، تحت مظلة فاعلة وشاملة، تكون الحامية للعاملين في مجال
الإعلام بمختلف أنواعه.
ويؤكد مجلس النقابة المشكّل حديثاً أنه سيعمل جاهداً للتواصل مع كافة
الأطر والمؤسسات الإعلامية في كوردستان سوريا والصحفيين الذين لم تتثنّ
لهم ظروفهم حضور فعاليات المؤتمر، وخاصة زملاؤنا في المناطق الساخنة في
الوطن سوريا، ونؤكد على العمل معاً نحو إعلام حر وموضوعي، ومهني يدافع عن
كرامة الإنسان السوري بمختلف مشاربه وإثنياته وطوائفه، والانحياز التام
للحقيقة وتتبع المعلومة الصحفية بدقة وصرامة بعيداً عن العواطف والأهواء
الشخصية التي لا تخدم الصحافة الصحيحة والحقة.
واختتم المؤتمر بانتخاب الهيئات الشرعية المنبثقة عن المؤتمر التأسيسي
ممثلة بمجلس النقابة وانتخاب "جوان ميراني" نقيباً للصحفيين "و"عمر
كوجري" نائباً للنقيب و"مسعود حامد" سكرتيراً للنقابة.
وضمّ مجلس النقابة كلاً من الزملاء " فدوى كيلاني، جان بابير، محمد حسكو،
فرهاد حمو، محمود عبدو، عبدالعزيز قاسم، مزيت عبدو، والاحتياط : صباح
رشيد، جهاد رشيد، كرناس أبو زيد"
مجلس نقابة صحفيي كوردستان- سوريا
هولير- 19-9-2013
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة