جدل براءة القنديل ... هيمان الكرسافي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 
* الى الكاتب و الأستاذ ( خالد تعلو قائيدي ) وشكرا لدعوته لنا لكتابة نص شعري 
...........................................................
جدل براءة القنديل

يأسرني الليل بنسيمه
يسكنني الجراح ؟؟
ينثر سواده
على ايقاعات النجوم
يتبضع حنين الانفاس
يرقص
ويرقص
على ابواب قلبي
يتلصص من الثقوب
يدنو الى علل ماضيه
لا يعلم
بأنني مليء بالعذاب
لا استطيع التسلل الى الحنين
ولا العزف للعشق والفراشات
لانني مثله ؟؟
اصبحت هوايتي ..
التسكع في كوكب الغربة
اطفئ القنديل في كل يوم
لبراءة بكائي
ووفاء حبي
نعم 
انا ايضا ,, مثلك
ارقص 
وارقص
فوق الازهار
تحت الامطار
عند واحة العمر
رذاذ الماضي
كأن وجهي يسرب الابتسامة من ملامحه
يرسم الخيال على الغيوم
يضحك على السماء
ويطل من بعيد
على تلالا ً ..
مليء بالاحلام
يفوح منه رياح الهجرة
الى اوطان قزحية اللون
التي تسرق الضحكة
وتطفئ القناديل البريئة
وتدعو بكل جهد
لأصبح مثلك يا ... الليل
لأسكن معك
وجسدي يبقى في العراء
في السواد
ويكون الذكرى ... قاتله
.
.
هيمان الكرسافي
المانيا
2012 / 10 / 31

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة