ما بعد منتصف الليل ... مصطو الياس الدنايي / سنونى

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

**مدرسة العشق**

تمضين بي ما بين ساعات النهار و أحلام انتصاف الليل .. و تجعلين مسافات الزمن ما بين ولادتي و حبي إليكِ .. لحظات اكتبها في قاموس الكلمات ، انحتها على جدران كهوف الأمل .. لعلنا ( أنا و أنتِ ) ، نعود بعد رحيلنا بمئات السنين .. فندرك أنفسنا من جديد و نسابق الأجيال ، و لنبقى نحب بعضنا بطريقتنا الخاصة و نجدد عشقنا الأزلي لبعضنا .. لعلها الدنيا هي الأخرى تحيا بنا هكذا .. فنكون مدرسة إنما للعشق الأبديّ .

**ساقية الماء**

ما بين سهري هنا و بسمتك هناك و عندما تشعرين بالتعب ، سأكون نسمة هواء خفيفة تهب على جبينك النديّ ، و حينما تضعين كفيكِ بساقية الماء تلك .. سأتمنى لو كنتُ أقف أمامك طالباً الارتواء لعطشي ،،، فأراقب وجهك الملائكي و أنتِ تهبينني بكفيكِ المليئتين لأرتشف منهما حتى يذهب الظمأ عني .. ذلك هو أنا يا حبيبتي في كل لحظة تخطرين ببالي .. يا ترى ، كم من اللحظات ستكون ما بين و بينك عندما ننشدُ معاً أغنية عشقنا .

**الحياة و الموت**

لما تبتعدين .. تعالي وضميني إلى صدرك حتى تدركي روعة الانجذاب ما بين روحيّنا ، كي تحترق تنهداتنا شوقاً .. فأنا هي الحياة التي تبحثينَ عنها ، و أنا هو .. ذلك الموت الذي تهربين منه .. أعرفك تهربين مني لأنكِ لم تعودي تسيطرين على الأمور و تأكدتِّ ليس بوسعك العيش من دوني ، بجميع الأحوال ستعودين .. ستعودين لتحضنينني من اجل تنهيدة مميزة طالما تمنيتها أنتي ، لأني أنا هما .. الحياة و الموت .

9 / 7 / 2010

 

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة