بيان القائمة الايزيدية المستقلة حول خطف المواطنين في سنجار

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

قامت مجموعة مسلحة مجهولة ليلة أمس الاثنين المصادف 14 مارس 2011 ، بوضع حاجز عسكري وهمي في الطريق المؤدي من ناحية الشمال الى سنجار (منطقة شلو)، وكان المجهولون يرتدون ملابس الجيش وقاموا بخطف خمسة مدنيين مع سياراتهم الى  جهة مجهولة. حيث كان المواطنون الايزيديون يمرون بالصدفة من ذلك المكان عائدين الى منازلهم. وافادت النساء اللواتي تركن في مكان الحادث، ان المسلحين كانوا اكثر من 15 شخصا بملابس عسكرية!!

 

إننا ان نستنكر بشدة هذا العمل الجبان، نطالب الجهات الامنية المسؤولة لملاحقة اسباب وتفاصيل الحادث والكشف عن ملابساته، كما نطالب الجهات المسؤولة الاجابة على هذه التساؤلات المثيرة: كيف يقوم مسلحون بعبور سيطرتين على جانبي الطريق وهم يرتدون ملابس عسكرية ويعبرون هذه النقاط دون ان تعرف نقاط التفتيش هوية المسلحين؟!! وكيف لم تستطع السيطرات الامنية المجاورة ملاحقة الخاطفين وهم على بعد مرأى العين؟!!

 

وفي الوقت الذي نحمل قوات الجيش المرابطة على الشارع كامل المسؤولية في وقوع هذا الحادث، نستنكر بشدة الصمت الاعلامي المتعمد في كافة وسائل الاعلام  العراقية، التي تعتم منذ سبعة سنوات على مآسي الايزيديين في سنجار وعموم محافظة نينوى، فمئات الابرياء قطعت رؤوسهم في السنوات الماضية، وتعرضوا لعمليات ارهابية و قتل وجرح واختطاف على ايدي الارهابيين دون ان يشار الى قضيتهم ولو لبضعة ثواني في اخبار القنوات الاعلامية العراقية. فان دل هذا على شئ انما يدل سياسة التهميش والاهمال المتعمد المفروضة على هذه الاقلية الدينية المغلوبة على أمرها في العراق.

 

 

المكتب الاعلامي للقائمة الايزيدية المستقلة

ezidi.lobby@gmail.com

 

بغداد في 15 مارس 2011

 

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة