من انتم يا حثالة الازبال والنفايات ؟؟

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

انتم  يامن حولتم السياسة بمبادئها وقيمها واخلاقها , الى سيرك للمهرجين يؤدون ادوارهم في العهر السياسي . يامن نصبتم انفسكم اوصياء على رقاب الشعب , ووفق عهركم تمنحون صكوك الغفران والوطنية , وشهادة ميلاد , وشهادة حسن السلوك , وشهادة وفاة , وشهادات تقدير وتكريم , وفق عرفكم الشاذ  . وانتم لا تعرفون  ذرة من الوطنية , والتقويم السليم , انكم سوى طائفة هجينة , نصبها القدر لعقاب الشعب .
انتم يا عبيد الدينار والدولار والرذيلة والفساد والفحشاء والمنكر , والسفاهة والخساسة وشهوة الكرسي والمال الحرام , فقدتم ذرة من الكرامة والغيرة والذمة والشهامة والرجولة , حينما تجاوزتم في مهاتراتكم الملعونة   , على حقوق وقامة  شهداء الشعب والوطن , باصدار قراركم الخسيس والظالم  , يدل على انحطاطكم الاخلاقي وثقافتكم المتعفنة ,  التي تؤمن بشريعة الغاب . 
انتم يامن تركتم الشعب ضحية المفخفخات والمتفجرات , لرحمة الذئاب المسعورة , وهربتم كالخرفان المذعورة , لتتحصنوا في المنطقة الخضراء المحصنة , والخوف ياكل قلوبكم , ولم تتجاسروا وتخرجوا من جحوركم , وسيطرتم على مؤسسات الدولة , كالذباب على قطعة الحلوى . وشرعتم شريعة الارهاب والاستبداد والطغيان , لقتل روح الشعب الوهاجة , ومزقتم راية الوطن , بطائفيتكم المسعورة , وشققتم صفوف الشعب بالانقسام والانشطار الطائفي . 
يامن تركتم الشعب تحت رحمة المليشيات المسلحة  الطائفية , لتمارس القتل والتهجير والتطهير العرقي والطائفي في المناطق المختلطة , 
انتم يا من نسيتم الدين والوطن والشهداء , لانكم حفنة من الصعاليك المنبوذة , التي اوصلت البلاد الى الخراب والدمار . 
من انتم , بالامس كنتم نكرة في المجهول , تشحذون كالمتسولين في بلدان المهجر , والان بنيتم امبراطوريات مالية من المال الحرام , ونسيتم تاريخ الشعب وجهاد الشهداء الابرار . 
من انتم حتى تتطاولون على شهيد الشعب ( ابو الفقراء ) والنزاهة والزهد وصدق الايمان , الشهيد ( عبدالكريم قاسم )  , اذا اليوم تنكرتم لشهادته , التي صارت معنى الرجال الذين يؤمنون بالحق والعدل , فغدا وليس ببعيد تنكرون لشهادة شهيد الشعب الشهيد ( الصدر )  , باعتبار وفاته عادية . 
يا من سرقتم خبز وحلم الشعب , يا من نهبتم واختلستم اموال الفقراء , لقد فاحت روائحكم العفنة والنتنة التي تزكم الانوف . 
ان مصيركم قريب ستكون مقابركم الملعونة , مكانها النفايات ومجاري الصرف الصحي , وهذا احسن شهادة لكم , لانكم كفرتم بقدسية الشعب وشهداءه , واغتصبتم الحياة الحرة والكريمة . 
ان شهداء الشعب نجوم مضيئة تنير الدرب السليم , رغما عنكم , انهم مثال الوطنية ودرب الخلاص , غصبا عنكم ياشباه الرجال , سياتي اليوم الموعود الذي سنقلع ظلمكم وطغيانكم , وعندها ستكونون عار وشنار للتاريخ كما سبقكم من  الطغاة , وستذهبون الى جهنم وبئس المصير , 
يامن خنتم ووبعتم الوطن بضمير ميت في سوق النخاسة , حتى تنتفخ كروشكم واموالكم وبواسيركم وقذارتكم , التي تعدت الحدود 
    جمعة عبدالله
  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة