محمد رشو ... النظام السوري يستخدم غاز السيانيد السام في القصف على الشيخ مقصود حلب

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

وكالة أنباء هاوار- قامت طائرات النظام المروحية فجر اليوم بإلقاء قذيفتين غازيتين على الشيخ مقصود معروف، مما ادى الى فقدان طفلين وامرأة لحياتهم وتعرض اكثر من ستة عشرة آخرين للاختناق نتيجة استنشاقهم لغاز السيانيد السام نقلوا على اثرها الى مدينة عفرين لتلقي العلاج. حيث قامت طائرة هيلكوبتر فجر اليوم في تمام الساعة الثالثة فجراً بإلقاء عبوتين غازيتين على حي الشيخ مقصود معروف، مما ادى الى فقدان طفلين "أبو بكر يونس ويحيى يونس" بالإضافة الى غدير نداف وهي في العقد الثالث من حياتها، وتعرض اكثر من 16 مواطناً الى الاختناق نتيجة استنشاقهم لغاز السيانيد السام، نقلوا على اثرها الى مدينة عفرين لتلقي العلاج. واكد مصدر طبي في مدينة عفرين لوكالة انباء هاوار بأن الافراد الذين تعرضوا لاستنشاق الغاز ظهرت عليهم علامات الهلوسة والاقياء الشديد، وسيلان انفي غزير وحرقة بالعين من أثار غاز السيانيد، كما افاد مصدر طبي من احدى المشافي الميدانية في الشيخ مقصود بأن احد الذين تعرضوا لاستنشاق غاز السيانيد السام فقد بصره مباشرةً. ووصل اكثر من 16 مصاباً بالتسمم الى مشفى آفرين في مدينة عفرين لتلقي العلاج وعرف من المصابين "ياسر يونس، عمار يونس، عبد الله يونس، ريم يونس من جبرين، محمد بكري والابن علاء بكري من مريمين، جاسم العلي من تل ضمان"، بالإضافة لاعضاء من الاسايش الذين هرعوا لإسعاف المصابين وهم "اسماعيل معمو، رشاد عبدو، مصطفى هورو". وغاز السيانيد من الغازات السامة العديمة الرائحة واللون. والقذائف التي القيت على الشيخ مقصود هي عبارة عن علب معدنية تشبه علب الكونسروة الى حدٍ ما وفي داخلها عبوات بلاستيكية تحتوي في داخلها مواد سامة تتحول غاز، كما تحتوي القذائف الغازية على صمامات امان.

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نسخة نصية كاملة